من فضائح الأعلامية الداعشية سهير القيسي مع ثري سعودي في يخت في دبي في 2015 !


BdjScuFIIAAB6yJ.jpg
سهير القيسي عارية بدون ملابس

مدونة العراق

ليست مصادفة ان تقوم جريدة لندنية اشترتها المخابرات القطرية مؤخرا من الانفراد بنشر خبر عن شريط فاضح لمذيعة عربية شهيرة جدا التقط لها على متن يخت يرسو في دبي يمتلكه ثري سعودي يمتلك امبراطورية اعلامية شهيرة
فالشريط تم تصويره وتسريبه لصالح المخابرات القطرية التي اختارت الزمان والمكان ليتوازى مع التغييرات الاخيرة في السعودية وظهرت في الشريط ( ايقونة ) المذيعات في فضائية عربية شهيرة اشتهرت بعلاقتها العاطفية مع معارض عراقي كان ولا يزال يقيم في الاردن وسبق لعرب تايمز ان اشارت الى علاقته بها منذ سنوات.
الجريدة اللندنية كانت اول من شاهد الشريط لانه ارسل اليها قبل بثه على شبكات التواصل الاجتماعي وتردد في لندن ان المخابرات القطرية ارادت ضرب اكثر من عصفور واحد في هذا الشريط .. فهي اولا كشفت جانبا مما يدور في قصور ويخوت الاثرياء السعوديين والخليجيين في امارة ضاحي خلفان وبحمايته الشخصية بخاصة وان ضاحي سبق وان زعم ان مشيخة قطر تتبع تاريحيا لمشيخة ابو ظبي …. وهي ( ثانيا ) تعري مالك اشهر امبراطورية اعلامية عربية تسبب لها ولمحطتها ( الجزيرة ) بحرج كبير في اكثر من موقف بل وسحب منها الكثير من العاملين ومنهن المذيعة الشهيرة التي بدات عملها في الجزيرة اولا … وهي ( ثالثا ) – وهو المهم – تضرب الملك السعودي تحت الحزام لان المذيعة والثري واليخت من المحسوبين على الملك سلمان..
وكانت الجريدة اللندنية قد ذكرت انه تم تسريب مقطع فيديو خادش جداً اليوم عبر مواقع التواصل الاجتماعي اظهر اعلامية عربية معروفة وغير متزوجة تعمل في احدى القنوات العربية الشهيرة وهي عارية من ملابسها تماماً وفي حالة سكر افقدها التحكم في تصرفاتها، حيث اظهر الفيديو المسرب للاعلامية الشهيرة والذي على ما يبدو انه التقط على يخت خاص لأحد الاثرياء العرب في اثناء ما كانت تتحدث مع الحرس الشخصي للثري العربي، وتمسك بكأس الخمر بيدها ثم تنخرط في فاصل راقص كانت تقوم في اثناء تاديته الى خلع جميع ملابسها وسط تأييد وتصفيق من قبل مرافقي “الثري العربي” قبل ان تنهار على الارض ويقوم عناصر الحراسة بحملها الى خارج المكان.

BdjScuFIIAAB6yJ.jpg
سهير القيسي عارية بدون ملابس
188773_188560551187129_3137.jpg

MY ACCONT ON TWITTER

@ThamerAzeZ

Distributed By OZN.IO COMPANY