جيوش الكترونية تابعة الى مقتدى الصدر شاركت بالهجوم الأعلامي ضد حزب الله و السيد حسن نصر الله بتشجيع من السفارة السعودية في بغداد !

 جيوش الكترونية تابعة الى مقتدى الصدر شاركت بالهجوم الأعلامي ضد حزب الله و السيد حسن نصر الله بتشجيع من السفارة السعودية في بغداد !
مدونة العراق
هاجمت صحيفة لبنانية مقربة من حزب الله، الخميس، زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر ، متهمة “جيوش الكترونية” تابعة له بالوقوف وراء الهجمة الأخيرة ضد الحزب بشأن اتفاق القلمون ونقل عناصر بتنظيم “داعش” الإجرامي إلى مدينة البوكمال السورية، فيما كشفت عن نوايا للتحضير لتظاهرات ضد “المقاومة اللبنانية” في بغداد.
وقالت صحيفة “الأخبار” في تقرير، إن “الجيوش الإلكترونية التابعة للتيّار الصدري قد أُمرت بالهجوم على حزب الله والأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله، فعمد الصدريون إلى تبنّي خطاب قاسٍ”، مشيرة إلى أن “بعض «النخب» السياسية العراقية تجد في ما جرى مناسبة للتقرّب من السعودية بذريعة تحسين اقتصاد العراق”.
ولفتت الصحيفة إلى أن “السفارة السعودية في بغداد شجّعت في الأيام الأخيرة على صدور مواقف معادية لحزب الله وأمينه العام”، مبينة أن “مصادر لم تستبعد أن تشهد العاصمة العراقية تظاهرات معادية للمقاومة اللبنانية”.
هذا و نقل مسلحو تنظيم داعش وعائلاتهم إلى نقطة تبادل شرقي سوريا، ومن ثم إلى أراض خاضعة لسيطرة التنظيم بموجب اتفاق لوقف إطلاق النار.
المصدر : سكاي برس العراق

MY ACCONT ON TWITTER

@ThamerAzeZ

Distributed By OZN.IO COMPANY